أبرز تصريحات جيروم باول بعد رفع الفائدة الأمريكية بمقدار 75 نقطة

ننقل أبرز تصريحات رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول يوم الأربعاء، للصحفيين بعد أن رفع الفائدة الأمريكية بمقدار 75 نقطة أساس.

رفع الفائدة الأمريكية بمقدار 75 نقطة أساس

بنك الاحتياطي الفيدرالي سيصل إلى مستوى تقييدية معتدلة

  • على البنك الاحتياطي الفيدرالي أن يصل  “مستوى معتدل” لأسعار الفائدة.
  • المستوى المعتدل سيكون في حدود 3.25٪ إلى 3.5٪. 
  • الاقتصاد الأمريكي يواجه “أوقات غير عادية”.
  • هناك حالة من عدم اليقين أكثر من المعتاد.
  • الاحتياطي الفيدرالي يحاول الوصول للسياسة نقدية المحايدة.
  • لاحتياطي الفيدرالي يركز على تحقيق توازن بين الطلب والعرض بشكل أفضل.
  • هناك “بعض الأدلة” على تباطؤ اقتصادي في الولايات المتحدة.
  • الفيدرالي سيراقب البيانات الخاصة بالنشاط الاقتصادي.
  • اهم البيانات العرض والطلب في سوق العمل، التضخم الأساسي والتضخم الرئيسي. 
  • الاحتياطي الفيدرالي يبحث عما إذا كان موقفه “مقيدًا بما يكفي لخفض التضخم”.

باول: الأسواق منتظمة رغم ارتفاع أسعار الفائدة

  • الفيدرالي راضٍ عن استجابة أسواق الأسهم بمواصلة رفع أسعار الفائدة.
  • ، أشعر بالامتنان لأن الأسواق كانت منظمة، بالنظر إلى السرعة التي تحركنا بها.
  • كان هناك بعض التقلبات التي كانت متوقعة وان كان هناك استقرار بشكل عام.
  •  الاستقرار المالي يظهر أن هناك صورة جيدة جدًا بالنسبة للأسواق المالية.
  • الفيدرالي كان يرى أن الوتيرة السريعة لرفع أسعار الفائدة  أمر مناسب.
  • الوضع الاقتصادي لا يظهر أن هناك ركود في الوقت الحالي.
  •  اقتصاد الولايات المتحدة لا ينطبق عليه حالة الركود. 
  • سوق العمل في الولايات المتحدة يرسل إشارة حول القوة الاقتصادية.

عرّف باول الركود بأنه

“تراجع واسع النطاق عبر العديد من الصناعات استمر لأكثر من شهرين”.

  • البنك الفيدرالي لا يمكنه “إصدار حكم” بشأن الركود.
  • الفيدرالي سيراقب تقرير الناتج المحلي الإجمالي وسيعمل على تجنب اي اثار سلبية.
  • الوصول إلى توازن جديد في الميزانية العمومية سيستغرق بعض الوقت.
  • يقدر الفيدرالي موازنة الميزانية في غضون عامين إلى عامين ونصف على الأرجح.
  • تخفيض الميزانية العمومية “يسير على ما يرام” وأنه “سيكتسب زخمًا” 
  • الأسواق المالية تقبلت خفض الميزانية العمومية “يبدو أنها قبلته”.
  • وتيرة خفض الميزانية العمومية أسرع بكثير من المرة السابقة.
  • الوتيرة الحالية رغم سرعتها الا انها “معقولة”.
  • الاحتياطي الفيدرالي ليس لديه “سبب للاعتقاد بأنها ليست كذلك”. 

باول: الربع الثاني شهد تباطؤ في الطلب

  • الطلب على الإنفاق الاستهلاكي والاستثمار الثابت للأعمال والإسكان كان معتدلاً في الربع الثاني.
  • سجل الناتج المحلي الإجمالي ضعف بينما استمر سوق العمل النموبشكل قوي
  • هناك “الكثير من الخبرات” للتعامل مع البيانات والنتائج السابقة.
  • الاقتصاد الأمريكي مر بتلك الفترات “بشكل جيد”.
  • تظهر البيانات الاقتصادية في الوقت الحالي بعض التحسن المتوقع.
  • “تعتقد” أنه “يجب أن يكون أداءً جيدًا في النصف الثاني من العام” 
  • سنراقب البيانات بعناية نظرًا لعدم اليقين في الطلب.

الطريق إلى الهبوط الناعم اصبح صعب

  • الطريق إلى الهبوط السهل “قد ضاقت بشكل واضح”.
  • نحن لا نحاول أن نشهد ركودًا ولا نعتقد أننا مضطرون إلى ذلك.
  • قد يكون من الصعب تحقيق هبوط سلس في هذه المرحلة من الزمن.
  • نتمسك بالأمل في أن المسار لا يزال موجودًا.  
  • استعادة استقرار الأسعار أمر لا بد منه.

 

التعليقات مغلقة.

pusulabetguncelgiris.com