العملات الرقمية

طرق يمكنك القيام بها المساعدة في الترويج و نشر الثقة في البيتكوين.

اذا كنت من المتحمسين للعملة الرقمية الاشهر وتعمل على نشر الثقة في البيتكوين بعدما شهدت البيتكوين مؤخرًا، مثلها مثل معظم العملات المشفرة الأخري، ارتفاعًا كبيرًا في الأسعار مما أدى بدوره لزيادة اهتمام وسائل الإعلام الرئيسية وجذب انتباه عامة الناس.

ومع عودة الرأي العام للبيتكوين، كان لابد من انتهاز الفرصة والتفكير في بعض الطرق التي تُمكن أولئك الذين يبتاعون وتُساعد هؤلاء الذين يتداولون بتلك الأصول الرقمية في نشر ثقتهم هذه وترسيخها بين العامة؟

وذلك لهدم الصورة الذهنية الخاطئة المستقرة في في إذهان الجميع حول العالم بأن البيتكوين ما هو إلا شكلاً من أشكال “أموال الإنترنت السحرية” المستخدمة في النصب والإحتيال، واستبدالها بالصورة الحقيقية الصحيحة له كعملة المستقبل والإنترنت والخصوصية وأمان البيانات.

وإليك خمسة  طرق يمكنك من خلالها الترويج للبيتكوين ومساعدته في طريق الإعتراف به و نشر الثقة في البيتكوين :

نشر الثقة في البيتكوين

  • استخدم البيتكوين في دفع معاملاتك المالية

لا شك في أن خضم الجدل المثار حول ما إذا كان من المفترض أن تكون البيتكوين عملة أو مخزنًا للقيمة سيحسمه الواقع إذا ما حدث اعتماد جماعي لها وإستخدامها هي والعملات المشفرة الأخري في شراء ودفع ثمن الأغراض الشائعة في استخدمات حياتنا اليومية.

ولحسن الحظ وبفضل بعض التطورات التقنية الأخيرة، أصبح ذلك يبدو أسهل من أي وقت مضى. و

بالفعل هنالك بعض معاملات شراء تتم حاليا بتلك العملات المشفرة في اللحظة الحالية وأنت تقرأ هذا المقال.

إلا إنها مازالت بعيدة المدي عن الحد المرجو لها، لذا عليك أن تشجع طرق الدفع التي تقبل البيتكوين وتستخدمها حال توافرها.

وفي خطوات فعلية لدعم الدفع بتلك العملات، فلقد أعلنت كوين بيس عن إطلاق بطاقة الخصم “فيزا” المرتبطة بحساب المستخدمين والتي ستتيح لهم البدء في استخدام العملات الرقمية لدفع أي معاملة تتم بالفيزا بدلا من تسوية النقد التقليدي.

وعلى الرغم من أن البطاقة متوفرة حاليًا في المملكة المتحدة فقط، إلا إنه من المنتظر أن يتم تضمينها في أسواق أخرى قريبًا.

على الرغم من أن هذه التطورات متقدمة للغاية، إلا أن الأمر سيستغرق وقتا معقولا لجعل الأشخاص العاديين يستخدمون العملات المشفرة فعليًا في مثل هذه الأنواع من المشتريات، ومن ثم البدء في تطبيع الدفع بالبيتكوين في كافة المعلامات.

ذلك إن كنت مجرد مستهلك ولكن إذا كنت ممن يديرون شركات ومؤسسات بالفعل ، فهناك خطوة مهمة أخرى يمكنك اتخاذها..

  • أقبل التحصيل بالبيتكوين

إن كنت من أرباب الأعمال العمل الذي يتعين عليه اتخاذ قرار بشأن العملة التي تقبلها نظير خدمات أو منتجات شركاتهم، إذا عليك أن تفكر مليا في طرح خيار قبول المدفوعات بالعملات المشفرة.

حتى إن كنت تدير نشاطًا تجاريًا صغيرا غير رسميًا، فهناك العديد من الطرق التي يمكنك استخدامها أيضا في نشر الثقة في البيتكوين . فقط كن على استعداد لقبول متحصلاتك مقابل ما تبيعه في صورة عملات المشفرة.

فعلى سبيل المثال.

  • إذا كنت تاجراً، فقم بتوضيح حقيقة أنك علي اتم استعداد لقبول أجرك بالبيتكوين.
  • أيضًا إذا كنت قائما علي أي نوع من أنواع المؤسسات أو الجمعيات الخيرية عليك توضيح إنك تقبل التبرعات في شكل أصول رقمية شائعة.

وأعلم إن أفضل طريقة لنشر استخدام البيتكوين بين  الأشخاص العاديين يكمن في توفير سبل إنفاق متعددة تقبل الدفع بتلك العملات المشفرة مما يعزز شعور بإنها مقبولة علي نطاق واسع ويحفز المزيد من إنتشارها.

  • هب لأحدهم بضعا من البيتكوين

تٌشكل خطوة الإقدام علي إمتلاك البيتكوين وما ينطوي عليها من مخاطر حاجزا عند الكثيرين.

لذلك فإن منح أحد الأصدقاء أو أحد أفراد العائلة أوحتى الغرباء بضعا من تلك العملات يعد خطوة محفزة رائعة لكسر هذا الحاجز وتشجعيهم لمعرفة المزيد عن تلك العملات.

وربما يقول البعض أنها طريقة غير مجدية فقد يحتفظ بها البعض في خزانتهم دون استخدامها، بل وربما قد تحط من شأن البيتكوين وكأنه سلعة غير رائجة تعطي مجانا.

وربما يكون هذا القول صحيح، ولكن مازالت تلك الطريقة رائعة لجعل الناس يشعرون بمتعة الاستثمار دون عناء ومن ثم طلب المزيد.

  • تثقيف الناس

لا شك في إنك تعلم بطريقة أو بأخري إن الإنسان عدو ما يجهل، ولكن ربما تغفل إن الإنسان شديد العداوة إن كان ما يجهله يتعلق بالمال!

فالجهل بالبيتكوين يعد واحد من أكبر الحواجز المانعة أمام أولئك الذين لا يستخدمونه.

لذا إن كنت ممن هم علي دراية كاملة ومستفيضة عن البيتكوين وليست السطحية العابرة، فعليك أن أن تنقل تلك المعرفة وتنشر هذه الثقافة الحقيقة للبيتكوين وتُجلي الصورة الذهنية الخاطئة عنه التي حصرته في الإحتيال والسرقة.

والنقطة الجوهرية هنا تكمن في تقديم مصادر تحتوي علي معلومات مفيدة وثرية وسهلة الفهم، وخاصة عندما يطلب أحدهم مساعدتك في ترشيح أحد تلك المصادر لتثقيفه عن العملات المشفرة وكل ما يتعلق بها بصورة آمنة وصادقة بعيدا عن المبالغة.

ولكن تذكر جيدا، لابد أن تكون قادراً على توجيه الآخرين دون توجيها صداقا موثوقا وعن علم وتجربة. وهذا يقودنا تقريبا إلى أهم نقطة على الإطلاق …

  • علم نفسك

إذا كنت حقا صادق العزم في نشر الثقة وحصد الإعتماد المنوط لهذه التكنولوجيا الجديدة، فيجب عليك أن تكون قادرًا على التحدث عنها بذكاء.

وتوجيه الأشخاص سواء عبرحسابات التواصل الإجتماعي أو عند الجلوس مع عائلتك أو أصدقائك حولك بإجابات مفيدة قادرة علي تحديد مزايا وعيوب التشفير بطريقة هادئة وبدون اللجوء للبيع لهم مما يجعلهم يشعرون بالأريحية ومن ثم الإقبال.

وذلك لن يأتي من معرفة سطحية أو من قراءة كلمات سردت بمقال أو اثنين بل سيأتي من قراءة مطولة متعمقة مستمرة.

وبالتأكيد كطبيعة أي شئ في مهده، يعد التشفير موضوعًا ضخمًا ومعقدًا، لذا عليك أن تقرر الطريقة المناسبة التي تمكنك من التعلم الأساسيات حتي الإحتراف.

وحتي تلك اللحظة لا ننصحك أبدا بالترويج لتلك للتكنولوجيا حتي تتقن علي الأقل اساسياته ، وإلا ستجني نتائج عكسية وستحصد ما هو أسوء.

الخلاصة

ما هذه الأفكار إلا جزء لا يتجزأ من أفكار عديدة واسعة النطاق ترتكز علي الصدق والتواصل لجذب مستخدمين جدد لفضاء العملات المشفرة بعيدا عن الحيل واللصوص المتربصة بعالم الأموال.

وعلي الرغم من أن العملة المشفرة في وضع يؤسف له لإثبات نفسها أمام القاعدة العريضة في عالم إعتادًا تمامًا على التلاعب حتي من كبري البنوك.

إلا أن هذا العيب يمكن أن ينقلب لميزة حقيقية إذا ما فهم الأشخاص العاديين إن انتشار هذه التكنولوجيا يصب في مصلحتهم هم أولا وذلك عن طريق استخدامها في القضاء علي هذا التلاعب، وذا هو حجز الزاوية لإعتمادها وانتشار قبولها.

وأخيرا فإننا جميها بحاجة لفهم تلك التكنولوجيا جيدًا بما يكفي بحيث لا يتم اغتصابها أو التلاعب بها بسهولة من قبل المؤسسات المالية التي لها أصابع إن لم يكن لها أيدي وأذرع في المعركة القائمة ضد البيتكوين وغيرها من العملات المشفرة والسعي في تحوبلها في نهاية المطاف إلى عكس الدور الذي من المفترض أن تقوم به لتستمر هي في تلاعبها، ولكن هيهات إذا فهمهنا جيدا.

لذا يجب علي كل منا أن يبدأ بتثقيف نفسه عاجلا ليس أجلا، وإلا سنتخلف عن الركب كثيرا.

 

المصدر chepicap

 

ترجمه / ندا فراج
ترجمه / ندا فراج
السابق
متخصص السيو SEO Specialist و المهارات التي يجب أن يتمتع بها
التالي
التحليل الفني الدولار فرنك اليوم 12/6/2019