متصفح اسرع بأكثر من ضعف سرعة الكروم !

70

نستعرض فى هذا التقرير مميزات متصفح بضعف سرعة جوجل كروم 

لم يعلم مقدمي ومطوري المنتجات القائمة علي التكنولوجيا المعاصرة وهم يروجون لميزة السرعة الفائقة التي تنفرد بها تطبيقاتهم وبرامجهم بإن تلك الميزة ستنقلب عليهم وستكون مصدر حراكهم الدائم وأصل التنافس وتداول القمة بينهم أو نزعها منهم تماما، فاليوم، لن يتربع في قلوب المستخدمين سوي التطبيق أوالبرنامج أو المنتج الأسرع والأكثر آمانا والأقصي تلبية لإحتياجاتهم.

متصفح بضعف سرعة جوجل كروم

ومن بين تلك التطبيقات التكنولوجية، سنتحدث اليوم عن متصفح بريف  Brave  الذي تفوق بسرعته وبعض المزايا المضافة للخصوصية والآمان علي متصفح كروم المُصدر من قبل شركة جوجل العالمية والذي حظي بشعبية عارمة بين متصفحي الإنترنت لما اشتهر به من سرعة فائقة وثبات في الاداء وتوفير الخصوصية لمستخدميه.

وإليك أهم النقاط التي تفوق فيها المتصفح بريف علي كروم:

  • فعلى عكس المتصفح كروم، يقوم متصفح بريف بحظر الإعلانات وأجهزة التتبع بشكل افتراضي.
  • يُحصي بريف الوقت الذي يوفره لك، ويقوم بعرضه عليك عند فتح المتصفح.
  • عبر متصفح بريف يتم تحميل أسرع لصفحات الويب خلال  (2.55 ثانية) بينما وقت تحميل كروم للصفحات (6.8 ثانية).

أهم مزايا متصفح بريف :

  • يقوم بريف بحظر الإعلانات افتراضيًا على عكس كروم كما ذكرنا، حيث يتطلب امتدادًا خارجيا مثل AdBlock .
  •  يحفظ بريف جميع بيانات التصفح خاصتك على جهاز الكمبيوتر الخاص بك، مما يعني أنه بإمكانك حذفها في أي وقت.
  • يقوم بريف بحظر الطرف الثالث افتراضيا.الذي يُمكن المعلنون الكبار مثل جوجل و الفيسبوك من ملفات تعريف ارتباط الطرف الثالث لتتبع عادات ونمط التصفح الخاص بك لكل موقع ويب تزوره تقريبًا.
  • ينفرد متصفح بريف بدعمه لشبكة تور الخفية ، والتي تمكنك كمستخدم من حجب هويتك تماما عند التصفح والوصول للمواقع التي يحظرها مزود الإنترنت، ولعله أول متصفح متعدد الأغراض يوفر تلك الميزة الرائعة.
  • أما من حيث الأمان والخصوصية:
    • يقوم متصفح بريف تلقائيًا بتشفير اتصالك بموقع الويب كلما امكنه ذلك، على عكس كروم الذي يقوم بالتشفير مع امتدادات معينة مثل HTTPS .
    • يدعم بريف الآن جميع ملحقات كروم ، بما في ذلك مديري كلمات المرور الشائعة مثل اخر دخول و كلمة المرور

عيوب متصفح بريف

  • يقوم بريف من حين لآخر بحظر جزء من موقع الويب الذي تريد تحميله، ولكن يمكنك تخطي هذا العيب بالنقر فوق رمز الأسد، وتبديل الترس لأسفل. إلا أن هذا العيب نادرا ما يتكرر منذ آخر تحديث له (ربما مرة أسبوعيا!).

الامر الذي يوضح مدي تفوق المتصفح بريف من حيث السرعة المثيرة للإهتمام والتي تعد وحدها كافية لتحول كثير من مستخدمي الإنترنت إليه، وبالنظر لمزايا الخصوصية والأمان المضافة .

فليس من المستغرب أن يحظي بريف بشعبية كبيرة، وأن يرتفع عدد مستخدميه من مليون إلى 4.6 مليون مستخدم خلال عام 2018 فقط والعدد في ازدياد!

وأخيرا، تُري هل سيزعزع بريف صفو شعبية كروم وأقوي المتصفحات الأخري ويسحب منهم البساط ويجذب منهم الأضواء، أم ان المنافسة مع جوجل كروم خاصة لها سيناريو أخر ؟

المصدر : browserguides

التعليقات مغلقة.