اخبار الاقتصاد

ما هي اتفاقية بريتون وودز ؟

بريتون وودز

بريتون وودز ..هي الاسم الثاني لمؤتمر النقد الدولي والذي تم انعقاده في ولاية نيوهامبشير في أمريكا تحديدا بمنطقة بريتون والتي تم تسميته باسمها في عام 1944 بأطراف دولية شمت ما يقارب اربع وأربعين دولة مختلفة على مستوى العالم  ومن ضمنهم كان الاتحاد السوفيتي في وقتها وهو روسيا بالوقت الحالي وكان لهدف المباشر لهذا المؤتمر هو تحقيق الاستقرار في الاقتصاد العالمي من خلال تثبيت سعر الصرف للدولار الامريكي وتثبيت عملات الدول أمام الدولارمع السماح بالتقلب أكثر من 2% صعودا أو وهبوطا للقيمة الثانبة للدولار والمقدرة ب35 أوقية من الذهب خاصة بعد الحرب العالمية الثانية كشكل لترتيب الاجراءات المالية العالمية.

قد يهمك كذلك

التخلي عن الدولار الأمريكي في التجارة العالمية

لما تم عقد اتفاقية بريتون وودز ؟

من خلال الاحتياج الهام لبريطانيا في عقد هذه الاتفاقية مع الولايات المتحدة لمراجعة المصالح الاقتصادية لكل منهما حيث كانت هناك ديون مستحقة للولايات المتحدة من بريطانيا والتي كانت تعتمد على ساسية التجارة الدولية الحرة دون تقييد بناءا على مبدأ التحويل التلقائي للعملة وكانت الاتفاقية كشرط من شروط التوسية لتلك الديون المستحقة لامريكا آنذاك.

إلام توصلت بريتون وودز ؟

جاء المشاركين في الاتفاقية من الدول الاربع والاربعين بالاتفاق الكامل على أهمية انشاء بنك دولي يختص بالانشاء والتعمير وكذلك لابد من عمل ما يعرف في الوقت الحالي باسم صندوق لنقد الدولي والذي بالفعل تم تأسيسه في عام 1945 وهو العام التالي للاتفاقية وكذلك توصلوا أنه لابد من تطبيق نظام أسعار الصرف الثابتة مع عملة الدولار الامريكي على اعتبار ان الدولار الامريكي هو العملة الرئيسية والعمل على تثبيت العملات الاجنبية الاخرى في مقابل الدولار الامريكي ثم تم تحديد سعر الدولار بقيمة 35 دولار لكل أونصة واحدة من الذهب كما أنه الفضل في تلك الاتفاقية والتطوير الخططي لها عائد لأهم خبيرين في الاقتصاد وقتئذ وهما جون  ماريناد كينر وهو بريطاني الجنسية ووزير الدولة الامريكي هاري ديكستر وايت واللذان توصلا بالرغم من الاختلافات في وجهات النظر فيما بينهما إلا أن كان الهدف الرئيسي لكل  منهما واحد وبالفعل سعيا واجتهدا في تنفيذه

السابق
التحليل الفني الذهب اليوم 3/7/2019
التالي
تعرف علي مؤشر ستوكاستيك