كيفية الحصول علي فكرة المشروع المناسب لك بسهولة

46

إختيار فكرة المشروع المناسب ليس بالأمر الهين و كثيراً من الناس يُخطئون فيه حيث أن البعض يختارون مشاريع غير مناسبة لقدراتهم و ميولهم بينما البعض الأخر يقوم بتقليد مشاريع لأشخاص أخرين في حين أن البعض يقضون وقت طويل للغاية بل و ربما عمرهم كامل يفكرون في كيفية إختيار المشروع المناسب لطموحاتهم و أحلامهم و قدارتهم .

اقرأ أيضا

ما يفعله الأثرياء ليُحافظوا علي أموالهم في ظل تقلبات السوق

ثمانية طرق لإختيار فكرة المشروع المناسب

 فكرة المشروع المناسب
فكرة المشروع المناسب

1- إبحث في مهاراتك الخاصة

إذا ما كنت تمتلك مهارة ما أو موهبة معينة أو خبرة في شيء ما فقد يكون ما تمتلكه الأن هو حجر الأساس لمشروعك فإذا ما كنت تعمل حالياً مجال معين و تقوم بتقديم خدمة ما فلماذا لا تستغل خبرتك في تقديم هذه الخدمة و تقوم بإنشاء شركتك الخاصة و تقوم بتقديمها للناس بشكل مناسب .

2- إستعد دائماً لإستغلال الفرص

حاول أن تتابع دائماً كافة المستجدات و الأخبار و الأحداث بشكل عام بنية إيجاد فكرة عمل أو مشروع مناسب فهذا سيُساعدك علي فهم إتجاهات السوق و ستندهش من كم المشروعات التي ستخطر علي بالك .

3- إبتكر ما هو جديد

إرجع بعقلك ثلاثون سنة إلي الوراء و إسئل نفسك هل كان يوجد أي طلب علي برامج مكافحة الفيروسات أنذاك أم كان هنالك أياً من شركات تزويد خدمات الإنترنت أو أجهزة الحاسب المكتبية بالتأكيد ستجد أن الإجابة هي لا فالسر في الإبتكار يعتمد علي توقع ما سيحتاج إليه السوق في المستقبل و لهذا فإنظر من حولك و فكر في طريقة لتطوير و تحسين الوضع الحالي و إضافة ما هو جديد و ركز أكثر علي الأسواق المستهدفة و إعصف ذهنك لتجد المشاريع التي قد تحتاجها هذه الأسواق .

4- أضف قيمة لمنتج أو خدمة موجودة بالفعل

خير مثال علي هذا الأمر هو الفرق ما بين الخشب الخام و الأثاث بصورته النهائية بعدما عبر بالكثير من مراحل إضافة القيمة النهائية بالرغم من أن العمليات التي جرت علي الخشب ليست الوسيلة الوحيدة لإضفاء قيمة علي منتج الخشب ، و لهذا ففكر في إضافة قيمة لخدمة أو منتج معين أو تجمع ما بين منتجين مختلفين .

5- إبحث في أسواق جديدة

إذا ما حصلت علي فكرة ممتازة و لكن لم يكن السوق القريب منك مناسب لهذه الفكرة أو ليس في حاجة إليها فلا تتردد في بدء تنفيذ هذه الفكرة بسوق أخر بحاجة لهذه الفكرة و لا يحتوي علي منافسين أو إبدأ بتنفيذ فكرتك في سوقك الحالي لتستفيد من منتجاتهِ و خدماتهِ ثم قم بتصدير خدمتك أو منتجك لأسواق أخري .

6- قم بتحسين خدمة أو منتج موجود بالفعل

الوسيلة الأسرع و الأفضل في بدء مشروع جديد و ناجح هي بتطوير خدمة أو سلعة موجودة بالفعل و بالرغم من أن الخدمات و السلع التي يُمكن تطويرها و تحسينها ليست بالكثيرة إلا أنه لا بأس بها ، و لهذا فعليك بأن تبدأ في النظر للمنتجات و الخدمات الحالية و تفكر في كيفية تطويرها و تقديمها للسوق بصورة أفضل .

7- شراء حقوق الإمتياز أو الفرانشايز

حق الإمتياز أو الفرانشايز هو واحد من أكثر الطرق شيوعاً في بدء مشاريع جديدة فهو عبارة عن شراء فكرة بدلاً من إبتكارها ، و لهذا فعليك بأن تبحث عن فكرة جيدة لمشروع صغير قائم علي نطاق صغير و قم بشراء حقوق الإمتياز لهذه الفكرة و طبقها علي نطاق واسع أو بشكل أفضل .

8- إنتهز الفرص التي يقدمها السوق

دون أسباباً واضحة قد تنتعش الأسواق لفترة حيث يرغب أعداد مهولة من الناس بمنتج معين فيزداد الطلب علي هذا المنتج و لا تجد الناس من يُلبي ما يكفي من إحتياجها و هو ما يُعرف بمصطلح Bandwagon Effect أو تأثير العربة و في حالة حدوث هذا الأمر فعليك بأن تكون ذكياً و تنظر للمشاريع الحالية و ما تقدمة و تحدد أياً من هذه المشاريع يحتاج إليها السوق بشكل أكبر و بناءً علي هذا قم بإنشاء مشروعك الخاص .

التعليقات مغلقة.