اخبار متفرقة

طريق الإفلاس الأسرع .. لا تسلكه أبدا

طريق الإفلاس الأسرع

بعض الأشخاص خلال رحلتهم نحو تحسين وضعهم المالي يكونوا يسيرون في طريق الإفلاس الأسرع دون دراية في حين أن البعض الأخر لا يتحرك مِن مكانه و يستمر في الصراع اليومي للحصول علي قوت يومهِ و بالطبع البعض يتمكن منها و يملك أصول و مصادر دخل تدر عليه بمال يفوق كفايته و الفرق بين هؤلاء الثلاث هو كم الأخطاء المالية التي يرتكبها كلاً منهم حيث أنه إذا ما أردت أن تحسن مِن وضعك المالي فيجب أن تتجنب كافة الأخطاء المالية .

قد يهمك كذلك

أخطاء مالية يستحيل أن يقع فيها أياً من الأثرياء الذين بدأو من الصفر

ستة أخطاء مالية تضعك في طريق الإفلاس الأسرع

1- التركيز علي الإدخار أكثر مِن زيادة الدخل

بالطبع الإدخار مِن أهم عوامل بناء الثروة و يجب عدم التوقف عن الإدخار إطلاقاً مهما كان الوضع المالي و لكن لا يجب إعطاء الإدخار إهتمام يفوق الإهتمام بزيادة الدخل فزيادة الدخل هي العامل الأساسي و الرئيسي للوصول لمرحلة الحرية المالية و كما يقول المليونير العصامي ستيف سيبولد ” توقف عن القلق حيال نفاذ مدخراتك و إبدأ في التركيز علي جني المزيد مِن المال ” .

2- أنتَ لم تبدأ إستثمار بعد

لو كنت تُخطط للنجاح المالي فأول ما يجب أن تخطط له هو الإستثمار فكلما بدأت مبكراً كلما كان أفضل ، و مِن الجدير بالذكر أن الأثرياء يستثمرون مِن دخلهم السنوي 20%  و هؤلاء الأثرياء لا يتم قياس ثروتهم بما يكسبون في العام و إنما بما يستطيعوا أن يدخروه و يستثمروه علي مر الوقت  .

3- الإكتفاء بالعمل مقابل راتب ثابت

الناس العاديين يُحبذون نظام الراتب الثابث أو الأجر بالساعة أي تلقي الراتب بناءً علي عدد ساعات عملهم بينما يُحبذ الأثرياء نظام تلقي الأجر بناءً علي ما أحرزوه مِن نتائج و في أغلب الأحوال يعملوا لحسابهم الخاص فكما يقول المليونير العصامي ستيف سيبولد ” هذا لا يعني أن كثيراً مِن ذوي الدخل المرتفع يعملون بنظام الأجر الثابت و لكن طريق الثراء هذا هو الأبطء علي الإطلاق بالرغم مِن أنه الأكثر أماناً ” .

4- شراء مستلزمات لا تملك ثمنها

أن تعيش بما هو فوق قدراتك المالية يعني أنك لن تصبح غنياً أبداً مهما زاد مرتبك فإنك دائماً ما ستجد ما تُنفق عليه أموالك و لهذا فإذا ما كُنت تفعل هذا فإنك يجب أن تُغير مِن نمط حياتك علي الفور و لكن ليس دفعة واحدة فكما يقول المليونير العصامي جرانت كاردون ” في حياتي لم أبدأ في شراء سيارات فارهة أو ساعات غالية إلا عندما بدأت أعمالي و إستثماراتي في توليد عِدة مصادر دخل دائمة ، و في واقع الأمر حتي في بداية حياتي كمليونير كنت أقود فقط سيارة تويوتا كامري ” ، مِن الجدير بالذكر أن هذا المليونير العصامي كان مشهوراً بين الناس بمبادئهِ و أخلاقه العالية و ليس بالأمور التي يشتريها .

5- نادراً ما تُغادر منطقة راحتك

يقول المليونير العصامي ستيف سيبولد ” مِن أكثر ما يهتم بهِ الناس مِن الطبقة المتوسطة الحصول علي قسط مِن الراحة النفسية و الجسدية و العاطفية بينما المفكرين و الأغنياء يتعلمون مبكراً أن حياة الثراء ليست بالسهلة علي الإطلاق فالحاجة للراحة تكون مدمرة في بعض الاحيان ، و لهذا فإنهم يتعلمون كيف يشعرون بالراحة في خضم حالة مِن المخاطرة و الشك ” .

6- تظن أن الثراء حلم بعيد المنال

يقول المليونير العصامي ستيف سيبولد ” الناس العاديين ينظرون إلي الثراء علي أنه إمتياز يتم منحه للمحظوظين في الحياة لا أكثر و لكن في واقع الأمر هذه النظرة خاطئة تماماً ففي عصرنا هذا يتمتع الجميع بفرصة ليصير ثرياً و لكن فقط إذا ما كان مستعداً لتقديم قيمة حقيقية للأخرين .

السابق
التحليل الفني للذهب اليوم الاثنين 4/6/2018
التالي
سيتم طباعة ربع المباني في دبي بحلول عام 2025