كلمة صنع فى أمريكا …هل تحمل الثقة نفسها حول العالم

40

صنع فى أمريكا – صنع في الولايات المتحدة” هو عادة مصدر فخر لكثير من الأميركيين. لكنها لا تحمل الكثير من الاهمية في عدة بلدان أخرى.

حيث احتلت اميركا المركز العاشر حيث ربطت مع اليابان وفرنسا بمؤشر الثقة في جميع انحاء العالم .

وفقا لمؤشر “ميد إن كانتري” الجديد الذي اصدرته ستاتيستا اليوم وهى احد مراكو الاحصاءات على الانترنت .

  •          حيث تصدرت القائمة “صنع في المانيا”
  •           تليها سويسرا في المركز رقم 2
  •           والاتحاد الأوروبي في رقم 3
  •         وجاءت “صنع في المملكة المتحدة” في المركز الرابع

وقد قام الموقع باستطلاع أكثر من 43 الف عميل حول العالم لإنشاء ترتيب عالمي لأفضل علامة تحظى بالثقة من بين  52 دولة للمستهلكين.

وتضمن التصنيف العالمي الجودة والتفرد والتصميم والتكنولوجيا المتقدمة والأصالة.

صنع فى الصين الأقل شعبية

  • وجاءت صنع فى الصين الأقل شعبية ، على الرغم من أنها كانت في أغلب الأحيان مرتبطة بمعدل جيد للأداء السعري.
  • تم تصنيف المنتجات من إيطاليا أعلى للتفرد وتصميم ممتاز، كما رأينا من قبل مجموعة كبيرة من الإعلانات عن الدعاوى الإيطالية.
  • وكانت المنتجات اليابانية الأكثر ارتباطا مع التكنولوجيا المتقدمة بنسبة 53٪ من المشاركين.
  • كانت كندا تعتبر الأكثر استدامة في إنتاجها، و 20٪ من المشاركين يربطونه بالإنتاج العادل.

وعند الكثير من السكان في بلدان كثيرة بما في ذلك البرازيل والأرجنتين والهند والولايات المتحدة يعتبرون السلع الأمريكية الصنع ذات السمعة الأفضل من أي تسميات أخرى

ومن المفارقات ان الصين تشتري معظم السلع ذات علامة “صنع في أمريكا”، وجاءات  المكسيك فى المركز الثاني  وكندا  فى المركز الثالث

و شدد الرئيس دونالد ترامب من التركيز على زيادة عدد السلع المصنوعة في الولايات المتحدة، حتى وصل الامر للتهديد بزيادة الضرائب والرسوم على الشركات التي تصدر الوظائف والمصانع إلى بلدان أخرى. 

المصدر : marketwatch

التعليقات مغلقة.