السبت , 21 يوليو 2018

بورصة مصر تتراجع بأول أسابيع 2018

 مباشر: تباينت مؤشرات البورصة المصرية خلال الأسبوع الأول من 2018 المنتهي اليوم الخميس 4 يناير، خلال 4 جلسات فقط؛ بسبب إجازات العام الميلادي الجديد.

وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة إيجي إكس 30 خلال الأسبوع بنسبة 1.56% (أعلى وتيرة هبوط في شهر) ليغلق عند مستوى 14782.38 نقطة، فاقداً 234.59 نقطة.

وبلغ حجم التداول على أسهم المؤشر الثلاثيني خلال الأسبوع، نحو 511.7 مليون سهم، بقيمة 1.8 مليار جنيه.

وأغلق رأس المال السوقي عند مستوى 828.5 مليار جنيه، رابحاً 2.7 مليار جنيه على أساس أسبوعي، مقابل 825.81 مليار جنيه بإغلاق الأسبوع السابق.

وهبط سهم التجاري الدولي بنسبة 2.36% ( كأعلى وتيرة هبوط خلال شهر) في أسبوع عند مستوى 75.64 جنيه، بقيمة تداول إجمالية 191.4 مليون جنيه، بحجم تداولات 2.5 مليون سهم.

وصعد مؤشر إيجي إكس 70 خلال الأسبوع بنسبة 0.96% عند مستوى 832.36 نقطة، فيما صعد المؤشر إيجي إكس 100 بنسبة 0.51 % عند مستوى 1970.28 نقطة.

كما صعد مؤشر إيجي إكس 50 متساوي الأوزان، خلال الأسبوع بنسبة 0.28% عند مستوى 2568 نقطة، بقيمة تداولات بلغت 2.2 مليار جنيه.

واتجهت تعاملات المصريين للبيع خلال الأسبوع، بصافي 124.2 مليون جنيه، فيما اتجه المستثمرون الأجانب والعرب للشراء بقيمة 80.8 مليون جنيه و43.4 مليون جنيه على التوالي، وفقاً لبيانات برو.

من جانبه قال سعيد الفقي، مدير فرع لدى أصول لتداول الأوراق المالية، إنه مع نهاية تداولات الأسبوع الأول من عام 2018 انخفضت مؤشرات البورصة المصرية؛ نتيجة لستمرار جني الأرباح بعد اختراق المؤشر الرئيسي مستوى 15000 قبل بداية العام.

ويتوقع الفقي أن تستمر عمليات جني الأرباح ليصل بالقرب من نقط الدعم عند 14600 نقطة، ثم إعادة تكوين مراكز شرائية جديدة في هذة المناطق ومعاودة الصعود.

وأوضح المحلل أن البورصة المصرية خلال جلسات الأسبوع تعرضت لعمليات جني أرباح طفيف مع حركة مستقرة، موضحاً أن اتجاه السوق غير مقلق على الإطلاق ويُعدُّ أمراً طبيعياً بعد مواصلة الصعود من مستوى 14290 نقطة الي أعلي مستوي 15000 نقطة.

وعلى مستوى مؤشر أسهم الصغيرة والمتوسطة، أوضح سعيد الفقي، أنه يتحرك في نطاق عرضي محدود حيث أغلق مع نهاية الأسبوع عند مستوى 832 نقطة، موضحاً أنه لدية نقطة دعم عند مستوى 820 نقطة، متوقعاً عدم كسرها وإعادة تبديل مراكز بين الأسهم وحدوث دوران لرؤوس المال السوقي ومعاودة استهداف مستوى 840 نقطة، والذي بختراقة يستهدف مستوى 865 نقطة.

وصعد المؤشر الرئيسي للبورصة منذ بداية العام بنحو 21.66% عند مستوى 15019 نقطة (قرب أعلى مستوى في تاريخه) رابحاً نحو 2674.25 نقطة.

وتوقع محللون لـ”مباشر” استمرار الأداء الإيجابي للبورصة وتحقيق مستويات تاريخية جديدة خلال العام المقبل باعتبار 2018 عام البورصة، وذلك بدعم الطروحات الحكومية المرتقبة، مستهدفة جذب نحو مليون مستثمر جديد مع كل طرح حكومي.

عن admin

شاهد أيضاً

مشتريات محلية وعربية تصعد ببورصة مصر بالتعاملات المبكرة

مباشر: استهلت مؤشرات البورصة المصرية تداولات جلسة اليوم الاثنين، على ارتفاع بدعم مشتريات المستثمرين