العملات الرقمية

الصين وراء ارتفاع سعر البتكوين حسب ما كشفت عملة Tether  ومحرك بحث

الصين وراء ارتفاع سعر البتكوين

الصين وراء ارتفاع سعر البتكوين … بالملاحظات لكل المتعاملين مع البتكوين بالثلاثة شهور الاخيرة والارتفاعات التي وصلت من 3911 دولار لحوالي 8120 دولار بمنصات التداول الرئيسية للعملات الرقمية وه مت يدل على وجود قوة كبرى دعمت هذا الاتقاع الواضح في حجم التداولات لتأتي الاسابيع الاخيرة بزيادة اهتمام ملحوظة للبتكوين على Baidu  محرك بحثي شائع الاستخدام في الصين وهو ما يؤكد على الزيادة الكبيرة ففي الطلب على البتكوين من المستثمرين الافراد .

الصين وراء ارتفاع سعر البتكوين وحملة تداول لعملة  Tether تؤكد الاهتمام الزائد بالبتكوين

تعتبر الصين امتلاك وتخزين البتكوين أمر مخالف للقانون ولكن وفق  CnLedger المعروف انه واحد من اهم المصادر لاخبار البتكوين في الصين أن بنك ساشياو يقول من القانوني امتلاك عملات البتكوين في الصين وبجانبه يرى البنك ان تيادل العملات بين الافراد هو الامر الغير قانوني ولكن أمر التداول من خلال المنصات المتخصصة بتداول العملات الرقمية بالأمر المحظور على اعتبار الحكومة للامر وقامت في سبيل ذلك بالاجراءات المقيدة لذلك وتشير التقارير داخل الصين أن بعض اافراد يتحايلون على القوانين المفروضة لتقييد التداول عبر المنصات المحلية او المنصات الدولية بواسطة عملة تيثر ومع شدة النزاعات التجارية ما بين الصين وأمريكا بعد فرض رسوم جمركية اضافية والنزعات الانتقامية من البلدين كان في المقابل الاهتمام الزائد من اتجاه الصين بعملة البتكوينليشير المحللين بالسوق العالمي منهم أليكس كروجر ان الزيادة بالاهتمام بعملة البتكوين والتداعيات للمحادثات التجارية هو أمر يتصف بالصدفة  ومن شهر ابريل حتى يونيو كان باستطاعة الصين الاستحواذ على 62% من المعاملات لعملة تيثر ما كان سبب في قلة التداول بالمناطق الاخرى

وصف الامر بالحافز ولكنه ليس عامل رئيسي

في اعتراف بالسوق العالمي أن ما يقارب 95% من حجم التداول يشكل تضخكم او تصنيع وحجم التداول القابل للتحقق به بسوق العقود الآجلة ومنصات التداول الخاضعة للتداول لها الهيمنة في سوق العملة الرقمية والصين هي العامل الرئيسي لهذا الزخم بسوق العملات الرقمية وتشير البيانات أنها من المحفزات المغذية للحركة التصاعدية للبتكوين

السابق
التحليل الفني الذهب اليوم 13/6/2019
التالي
تعرف علي أهم مميزات البلوكتشين