أحفظ أموالك بذكاء في 2020

جاء عام 2020 حاملا جرسا رنانا ترانيمه تكرر ” أحفظ أموالك بذكاء “لما حملت أيامه ولياله أحداث جمة ومتنوعة وصادمة لجميع المتداولين، فمنها السار كارتفاع أسعار الذهب ومنها الغير ذلك تماما كانتشار فيروس كورونا وانهيار الذهب مرة أخري انهيار سعر النفط لأسعار لم يصل لها منذ عام 2002.

فهنالك الكثيرون الذين يفقدون وظائفهم أو يستنزفون مدخرات تقاعدهم بسبب مخاوف فيروس كورونا. وعلي الرغم من الأمور تبدو قاسية جدا علي المدي القصير، إلا إنه ما زال في الجعبة كثير من الطرق الحقيقية المجربة للسيطرة على أموالك من الذهاب هباء فعليك متابعة درس أحفظ أموالك بذكاء .

حتى قبل انتشار الفيروس التاجي “كورونا”، لابد من يدير معظمنا شؤونه المالية بشكل أفضل. فنسبة مذهلة تبلغ 28% من الأمريكيين البالغين لم يكن لديها بالفعل مدخرات مخصصة للطوارئ. و36% منهم لا يدخرون حتى الآن للتقاعد.

فإن كنت تري نفسك من ضمن تلك النسب، فعليك بمجرد أن تستقر الأمور قليلاً – وسوف تستقر قريبا إن شاء الله- أن تعيد حساباتك في الطريقة التي تدير بها شئونك المالية وأن تتعامل معها بطريقة أكثر ذكاء للسيطرة على أموال لتحقيق أهداف واضحة.

وإليك أفضل الطرق وأبسطها والتي تمكنك من الحفاظ علي أموالك بطريقة أكثر ذكاءً:

أحفظ أموالك بذكاء

ضع ميزانية لك والتزم بها

فإن كنت لن تأخذ من تلك القائمة الطويلة غير نصيحة واحدة، إذن فيجب أن تكون هذه النصيحة: ضع ميزانية. فإن وضع الميزانية لا يمكنك فقط من السيطرة على سبل انفاق أموالك، ولكن يمكن أن يؤهلك لحلم الثراء على المدى الطويل، بشرط إعطاء أولوية للتوفير.

ابحث عن البنود التي يمكنك استبعداها

بمجرد أن يكون لديك ميزانية، ابحث عن المجالات التي يمكنك من خلالها خفض إنفاقك. وعش في مستوي أقل بقليل من إمكانياتك، أو حتى أقل بكثير إذا كنت محظوظًا بما يكفي للقيام بذلك. وهذا ليس بخلا إنما ادخر من قوة يومك لضعف غدك.

وإليك بعض الطرق البسيطة لخفض التكاليف والبدء في توفير المال:

  • قم بإجراء الإصلاحات المنزلية وصيانة سياراتك بنفسك.
  • قم بالطهي في المنزل بدلاً من تناول الطعام في الخارج.
  • تخلص من اشتراكات التلفاز.

افتح حساب التوفير الخاص بك

إنها فكرة رائعة أن يكون لديك هدف واضح لمدخراتك. فربما تريد توفير 500 دولار شهريًا ولديك ميزانية يمكنها استيعاب ذلك. هذا هدف رائع ويمكن أن يؤدي إلى حساب توفير قوي بحلول نهاية العام.

ابحث عن أعلي فائدة لمدخراتك

تقدم البنوك عبر الإنترنت معدلات فائدة أعلى بكثير من البنوك القائمة. قم بفتح حساب توفير مع شركة مثل Ally أو Synchrony أو Alliant يمكن أن يعني حصولك على 1.25٪ أو أكثر فائدة علي مدخراتك، وذلك علي حسب سعر الفائدة السوقي في بلدك.

فعل اتوماتيكية التوفير

اجعل عملية توفير المال والمساهمة في حساب توفير عالي الفائدة أمرًا بسيطًا من خلال خصم مبلغ من حسابك المصرفي الجاري لحساب مدخراتك اتوماتيكيا بطريقة آلية وتلقائية شهريا.

قم بتفعيل اتوماتيكية دفع الفواتير

تسمح لك معظم البنوك بإعداد مدفوعات تلقائية ومتكررة. وسيساعدك ذلك على تجنب الرسوم المتأخرة والفواتير الفائتة تاريخ استحقاق عن طريق الخطأ.

تخلص من الاشتراكات الغير مجدية

لدى الكثير منا الكثير من خدمات الاشتراك حتى أننا لا نتذكر ما ندفع ثمنه. خصص بعض الوقت لمعرفة الخدمات التي قمت بالاشتراك فيها وتخلص من الغير ضروري منها فورا.

تجنب بطاقات الائتمان

البطاقات الائتمانية تجعلك تسهب في الصرف وتفاجئ بفواتير لمشتريات كنت في غني عنها أخر كل فترة، لذا تعلم اجتناب استخدام تلك البطاقات إلا في إذا اقتدت الضرورة القصوي.

قم بجدولة ديونك

بالحديث عن بطاقات الائتمان، فلنبدأ الحديث عن الديون.

وكونك عليك دينا أو ديونا ذلك لا ينفي كونك ذكيا في إدارة أموالك، ولكن بخطوة واحدة يمكنك الخروج من وطأة الديون هذا العام، ألا وهي إنشاء جدول بيانات الديون.

فإن جدولة الديون، ستساعدك في تصور دينك ومعرفة أين تذهب أموالك بالضبط. قم بتضمين اسم كل دائن، والمبلغ المستحق عليك، والحد الأدنى المطلوب للدفع ومعدل الفائدة وتواريخ الدفع.

قد تكون هذه عملية مرهقة وصادمة بعض الشئ، ولكنها الخطوة الأولى للسيطرة على دينك.

لا تدفع الحد الأدنى فقط

إذا كان لديك ديون تريد البدء في معالجتها هذا العام، فلا تدفع الحد الأدنى فقط. اكتشف ميزانية تسمح لك بدفع أكثر من الحد الأدنى لبطاقات الائتمان الخاصة بك.

ابدأ بالتفكير في التقاعد

مهما كان عمرك وأنت تقرأ هذا المقال، يجب عليك أن تفكر في التقاعد. فأي شيء يمكنك توفيره أو استثماره اليوم سيساعدك لاحقًا. ولا تقلق إن كان عمرك قارب من سن التقاعد ولم تبدأ بعد، فقط ابدأ وضع بعض المال في حساب توفير عالي الفائدة للتأكد من أن لديك نوعًا من بيضة في عش المستقبل. فالبدء متأخرا أفضل من ألا تبدأ على الإطلاق.

حان وقت الاستثمار

وأخيرا، يمكنك أيضًا الاستثمار في سوق الأسهم أو العملات “الفوركس” لمحاولة تحقيق أقصى استفادة من أموالك وخاصة في ظل الانهيار الحالي لمعظم الأسواق.

وإن تجد أن الاستثمار في سوقي الأسهم والعملات مبهما بالنسبة لك، فلحسن الحظ يمكنك الاستعانة بصناديق الاستثمار أو طلب النصائح من الخبراء والمستشارين الماليين المتخصصين في مجال الاستثمارات، وعلى الرغم من أن ذلك سيكلفك بعض التكلفة الإضافية للحصول على استشارة متخصصة إلا إنك يمكنك الحصول علي العديد من الاستشارات المجانية العامة التي من شأنها أن تساعدك في التعلم واتخاذ القرار.

للاشتراك في صفحة التوصيات المجانية اضغط هنا.

 

NaDa Muhammad

المصدر : mediafeed

التعليقات مغلقة.