احذر ادمانك للتكنولوجيا يسبب اختلال كيميائي في الدماغ.

 العديد منا يجد صعوبة في البقاء حتى بضع ساعات دون النظر إلى الهاتف الذكي أو الدخول إلى الإنترنت دون ان يعلم ان إدمان التكنولوجيا يسبب اختلال كيميائي.

حيث وجدت دراسة قدمت في اجتماع عام 2017 للجمعية الإشعاعية في أمريكا الشمالية أن الشباب الذين يدمنون على استخدام الهواتف الذكية تظهر اختلال التوازن في كيمياء الدماغ.

  • أجرت مجموعة من الباحثين من جامعة كوريا الكورية الدراسة، التي قادها أستاذ الأشعة العصبية هيونغ سوك سيو.
  • استخدموا التحليل الطيفي بالرنين المغناطيسي للتحري عن التركيب الكيميائي
  • تم الاختبار على للمراهقين الذين تم تشخيصهم على أنهم مدمنين الاتصال بهواتفهم الذكية أو الإنترنت.
  • تمت مقارنة تسعة عشر شابا – تسعة ذكور وعشرة إناث مع متوسط ​​سن خمسة عشر ونصف – بمواضيع تحكم صحية من نفس الجنس.

تلقى اثنا عشر من المجموعة العلاج السلوكي المعرفي، استنادا إلى برنامج مماثل يهدف إلى مساعدة الناس المدمنين على ألعاب الفيديو.

ساعدت الاختبارات الموحدة العلماء على تحديد مدى الإدمان الشديد لكل موضوع. وقد تم استجوابهم حول كيفية تأثير استخدامها على أنشطتهم اليومية، بدءا من الحياة الاجتماعية إلى نمط النوم.

تابع ايضا : الهواتف الذكية تضر بالصحة النفسية لهذا الجيل .. لاتدع الهاتف فى يد طفلك

وقد وجد أن المراهقين الذين كانوا مدمنين على هواتفهم الذكية وشبكة الإنترنت لديهم درجات أعلى للاختبارات التي تعقب الاكتئاب والقلق وشدة الأرق  .  

وكان القصد من الإختبار

  • قياس مستويات حمض غاما أمينوبوتيريك (غابا)، الناقل العصبي الذي يثبط أو يبطئ إشارات الدماغ .
  • قياس الجلوتامات الجلوتامين (غلكه)، الذي يسبب الخلايا العصبية لتكون أكثر إثارة كهربائيا.

وقد تبين أن نسبة غابا إلى غلكه في المراهقين المدمنين كانت أعلى بكثير قبل العلاج من تلك المسجلة في الموضوعات السيطرة.

إدمان التكنولوجيا يسبب اختلال كيميائي
إدمان التكنولوجيا يسبب اختلال كيميائي

ادمان التكنولوجيا

تقول الاحصاءات التى نشرها مركز بيو للابحاث ان

  • نسبة 46 فى المائة من الامريكيين يدعون انهم لا يستطيعون العيش بدون هواتفهم الذكية.
  • وكثيرا ما يتهم الشباب بصفة خاصة بأنهم يدمنون التواصل عبر أجهزتهم للتفاعل عبر الإنترنت .

ولكن هذه الدراسة قد تشير إلى وجود أساس طبي لخفض الاستخدام. وهناك آمال في أن تسهم في تطوير العلاجات التي ستعالج هذه القضايا.

وقال الدكتور سيو في بيان صحفي:

“إن زيادة مستويات غابا وتعطيل التوازن بين غابا والغلوتامات في القشرة الحزامية الأمامية قد تسهم في فهمنا الفيزيولوجيا المرضية والعلاج للإدمان”.

وقد تم ربط الكثير من غابا إلى الآثار الجانبية بما في ذلك النعاس والقلق. 

التعليقات مغلقة.