إدارة رأس المال في الفوركس … تعرف على أهم نقاط النجاح في التداول

يبدو أن غالبية المتداولين مهووسون بالبحث عن أسلوب تداول لا تشوبه شائبة، وغالبًا ما يتجاهلون عن طريق الخطأ أهمية إدارة رأس المال في الفوركس. في حين أنه من المتفق عليه بشدة أن استراتيجية التداول الشاملة أمر حيوي للنجاح، يمكن أن تعتبر إدارة الأموال أيضًا حليفك الصامت.

تعمل إستراتيجية إدارة الأموال المطبقة حسب خطة التداول الخاصة بك على تنظيم موارد التداول. بدونها، سيكون الاستمرار كمتداول صعب.

نستعرض اهم نقاط النجاح في إدارة رأس المال في الفوركس

كن مديرًا للمخاطر أولاً، متداولًا ثانيًا

بدون شك، تعد إدارة المخاطر من أهم المسؤوليات في الحياة اليومية للمتداول – إن لم تكن أهمها!

سواء أحببنا الاعتراف أم لا، فمعظمنا لديه ارتباط عاطفي عميق الجذور بالمال. لذا فإن السؤال الأول الذي يجب أن تطرحه على نفسك هو ما هي النسبة المئوية من رصيد حسابك الذي تشعر بالراحة للمخاطرة به في كل صفقة.

يرجح الخبراء أن المخاطرة بنسبة 2 ٪ لكل صفقة هي المعيار المعترف به.

الحقيقة الصعبة التي يتعلمها جميع المتداولين في النهاية هي أن التداول يكون أكثر صعوبة عندما تيتراجع حجم راس المال، حتى لو كان لديك إستراتيجية تداول فعالة للغاية. لذلك، يعد اختيار ملف تعريف مخاطر صحي في خطة التداول الخاصة بك أمرًا ضروريًا.

نقطة وقف الخسارة 

حتى وان كنت محلل جيد فلن تمتلك القدرات الخارقة للتنبؤ بالمستقبل. لذا عليك دائما وضع نقطة وقف الخسارة نصب عينيك. حيث يعتبر التداول بدون أمر وقائي لوقف الخسارة هو دعوة لاستنزاف حسابك. لان خلال التداول يمكن أن يحدث أي شيء في الأسواق.  

لذلك، يعتبر استخدام أوامر وقف الخسارة أولوية لأنه موجود لحمايتك من المزيد من الخسارة المالية! يسمح لك خسران نسبة صغيرة من حسابك بالقتال في يوم آخر.

للاسف يتجاهل الكثير من المتداولون وضع نقطة وقف للخسارة، وذلك في محاولة لتجاوز الخسارة على أمل أن ينعكس السوق لصالحه. الامر الذي قد يؤدي على الأرجح إلى القضاء على حسابك وربما أي أحلام تراودك في أن تصبح متداول جيد في أي وقت مضى. خاصة بعد الصدمة النفسية الناتجة عن رواية مذبحة في راس مالك. لا تقلل من شأن ذلك!

 حدد متى يمكنك غلق المنصة 

المتداول هو شخص عادي في النهاية، قد يتأثر بخسائر متتاليو او ربح مبالغ فيه، لذا عليك كمتداول تحديد نقطة محددة تلزم نفسك باغلاق منصة التداول، والتوقف عن المتاجرة لبقية اليوم.

يمكن شرح هذا الامر تحديدًا عن طريق فهم موعد وصولك إلى نقطة الانهيار في حالة الخسارة. ستختلف نقاط الانهيار الشخصية بين المتداولين. فبينما سيكون البعض راضٍ تمامًا عن خسارة صفقة، باعتبار ان السوق لن يعطيك طوال الوقت. وبالتالي يمكنهم العمل بشكل طبيعي لبقية اليوم. الا ان خسارة الصفقة الثانية على التوالي، أو حتى الخسارة الثالثة، قد تسرع في وصولك لنقطة الانهيار تلك.

إذا كنت تتداول ووصلت الى الحد الآقصى للخسارة اليومية والتي سبق وان وضعتها ضمن خططتك، فيجب أن تكون هذه هي النقطة التي تتراجع عندها. قم بتفصيل هذا بوضوح في خطة التداول الخاصة بك.

الشيء نفسه ينطبق على أهداف جني الأرباح. يمكن للفوز الكبير أن يضع المرء في حالة من النشوة ويؤثر على الناس بشكل مختلف. إذا وجدت نفسك تصل إلى مستوى من الابتهاج بعد تحقيق قيمة نقدية معينة، فعند هذه المرحلة يجب التفكير في إغلاق المنصة وترك التداول لهذا اليوم، أو على الأقل أخذ استراحة. مرة أخرى ، يجب تحديد ذلك بوضوح في خطة التداول الخاصة بك.

نسبة العائد والمخاطرة

أولئك الذين يتجاهلون هذا المبدأ سيخسرون على الأرجح المال على المدى الطويل. فمن الطبيعي على نطاق واسع أن تدخل الصفقات التى يكون نسبة الربح بها ضعف نسبة وقف الخسارة

على سبيل المثال فالصفقات التي تقوم بها على اساس مخاطرة تصل نسبتها 2:1. في حساب 10000 دولار وتكون نسبة المخاطرة 1 ٪، فأنت تخاطر فعليًا بمبلغ 100 دولار لتكسب ربحًا قدره 200 دولار. هذا عنصر أساسي لإدارة الأموال.

تمكن نسبة 1: 2 المتداولين من تعويض الخسائر، وربما إنهاء الأسبوع أو الشهر أو السنة على ربح. يميل المتداولون، وخاصة أولئك الجدد في الصناعة، إلى التركيز على نسبة الربح على حساب نسبة المخاطرة، وهو خطأ كبير.

حيث ينتهى معظم المتداولين ذو نسبة الربح العالية ونسبة مخاطر / عوائد رديئة أن ينتهي به الأمر في ورطة.

فكر على المدى الطويل

قد يؤدي تخصيص الكثير من الصفقات على المدى القصيرإلى الإضرار بتداولك. يجب أن تحاول تقريبًا تبني عقلية المستثمر على الرغم من أنك قد تتفاعل مع السوق على أساس يومي.

سيساعدك امتلاك الانضباط للتفكير على المدى الطويل على اتباع قواعد إدارة الأموال الخاصة بك عندما تكون استراتجية التاداول الخاصة بك غير فعالة. يجب ألا تؤثر ثلاث أو حتى أربع خسائر متتالية على القدرة على التداول إذا كانت هناك إدارة جيدة للأموال ومنهجية تداول سليمة.

إدارة رأس المال في الفوركس  مرنة ومتنوعة مثل السوق نفسه

يجب أن توفر النقاط الواردة في هذه المقالة أساسًا لبدء استكشاف تقنيات إدارة الأموال. كيف ستشرع في تحقيق ذلك ، بالطبع، سيعتمد على العديد من العوامل الشخصية بالنسبة لك. 

تذكر أن إدارة الأموال هي في الأساس مشرفك الخاص (وإن كان صامتًا) يعمل بجد في الخلفية للحفاظ على حسابك في أفضل حالة. لا تخطئ في التفكير أنه ليس ضروريًا!

المصدر: actionforex

التعليقات مغلقة.

marsbahis marsbahis marsbahis marsbahis
1xbet 1xbet bahisno 1 bahsegel slot oyna ecopayz güvenilir bahis siteleri canlı bahis siteleri iddaa marsbahis marsbahis marsbahis marsbahis marsbahis marsbahis marsbahis marsbahis marsbahis marsbahis marsbahis marsbahis restbet canlı skor süperbahis mobilbahis