أفضل مدينة فى العالم من حيث جودة الحياة

تعرف على أفضل مدن العالم في جودة الحياة حيث بدأت جودة الحياة تتحسن مؤخرا فى المدن الكبرى بالعالم . والغريب فى الامر انه لا توجد ولا مدينه من مدن الولايات المتحدة قد سبق واحتلت المركز الاول فى هذا التصنيف.

للسنه السابعة على التوالى تحتل مدينة ملبورن بإستراليا المرتبة الاولى كأفضل مدينة يمكن العيش بها من بين 140 مدينة حول العالم ، وذلك وفقا للتصنيف السنوى لترتيب افضل الدول من حيث نوعية الحياة .

أفضل مدن العالم في جودة الحياة

وتتبعها فى هذه القائمة فينيسيا وفانكوفر و تورينتو وكالجارى و اديلايد وبيرث واوكلاند وهلسنكى وهامبورج.

وتأتى مدن  الولايات الامريكية فى هذا التصنيف كالتالى هونولولو تأتى فى المرتبة ال17 تليها العاصمة واشنطن فى المرتبة 20 ثم بوسطن فى المرتبة 34 وشيكاجو فى المرتبة 38 واخيرا بيتسبرغ فى المرتبة 41.

خلال العقد الماضى وجاهت اوروبا ازمة فى العملة وشاهدت اعمال شغب ضد التقشف ، انتشرت حروب مدنية فى اوروبا والشرق الاوسط.

وواجه العالم ازمة لاجئيين ، وتصاعدت الهجمات الارهابية ، واخيرا الاضطرابات المدنية فى الولايات المتحدة .

مما ادى الى انخفاض معدلات امكانية المعيشة الى 74.8% خلال عام 2017.

أفضل مدينة فى العالم

وقد تم اختيار كل مدينة من المدن المدرجة باللائحة بناء على عدد 30 عامل من عوامل قياس جودة الحياة موزعة على خمسة فئات كالتالى :

( الاستقرار – الرعاية الصحية – الثقافة – البيئة – التعليم – والبنية التحتية)

لذا كلما زاد عدد الحدائق العامة ، وقل ازدحام حركة المرور ، وارتفعت جودة المدارس الحكومية كلما ارتفع تقييم المدينة.

ويتم تصنيف كل عامل بناء على تقدير من بين الاختيارات التالية

(مقبولة – يمكن احتمالها – غير مريحة – غير مرغوب فيها – لا تطاق) .

واى مدينة تحقق معدل اقل من 80 من اصل 100 تكون مدينة تواجه بعض المشاكل فى نوعيه الحياة .

ولقد سقطت مدينتى مانشستر وستوكهولم من الترتيب بسبب الهجمات الارهابية الاخيرة. ولكن شهد مؤشر نوعيه الحياة تحسنا كبيرا فى عشرات من المدن . ولا سيما أمستردام في هولندا وريكيافيك في أيسلندا.

حيث خفضت أمستردام معدلات الجريمة في السنوات الأخيرة مما دفع السلطات الهولندية إلى بدء برنامج إغلاق السجون، في حين أدت حملات ريكيافيك السياحية الناجحة وإعادة تطوير منطقة وسط المدينة إلى تحسين المرافق الثقافية في العاصمة الأيسلندية.

وقد ازداد وضع جودة الحياة سوءا فى كثير من البلاد حول العالم بسبب عدم الاستقرار السياسي وتصاعد الهجمات الارهابية حول العالم .

وكشف المؤشر عن ان دمشق في سوريا ،ولاغوس في نيجيريا ،وطرابلس في ليبيا ،ونودكا في بنغلاديش ،وبورت مورسبي في بابوا غينيا الجديدة ،والجزائر،وكراتشي في باكستان ،وهراري في زيمبابوي ،ودوالا في الكاميرون وكييف في أوكرانيا على قائمة المدن الاقل ملائمة للعيش فى العالم.

وفى تصنيف اخر للدول العشر الاغلى على مستوى العالم جاء الاتى:

  • اتت سنغافورة فى المتربة الاولى.
  • تليها هونغ كونغ.
  • ثم زيوريخ في سويسرا .
  • وطوكيو وأوساكا في اليابان.
  • وسيول في كوريا الجنوبية .
  • وتعادلت جنيف في سويسرا وباريس فى المرتبة السابعة
  • ونيويورك وكوبنهاغن في المرتبة التاسعة 
  • واتت الماتى فى كازاخستان فى المرتبة الاخيرة.

التعليقات مغلقة.