الأربعاء , 26 سبتمبر 2018
النفط
النفط

تذبذب أسعار النفط مع ارتفاع مخاوف زيادة الانتاج ومخاوف سوريا

تراجعت أسعار النفط الأسبوع الماضي يوم الاثنين ، حيث توقع المستثمرون أنه لن يكون هناك تصعيد عسكري فوري في سوريا بعد الضربة التي قادتها الولايات المتحدة في نهاية الأسبوع.

التوترات الجيوسياسية فى الشرق الاوسط

أطلقت الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا أكثر من 100 صاروخ تستهدف مواقع الحكومة السورية يوم السبت ردا على هجوم مشتبه به بالغاز السام في 7 أبريل.

واشار الرئيس دونالد ترامب الى ان العملية العسكرية لن تطيل ، واعتبر الهجوم “منفذاً كاملاً” ، مضيفاً ان الحملة العسكرية لتقليل قدرة الاسلحة الكيماوية في نظام الأسد قد حققت اهدافها.

تداولات العقود الاجلة

انخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط بما يقرب من 1.1 ٪ ، إلى 66.66 دولار للبرميل بحلول الساعة 12:45 بتوقيت جرينتش. لمس  المؤشر الرئيسي في الولايات المتحدة أعلى مستوى له منذ ديسمبر 2014 في الجلسة الأخيرة عند 67.76 دولار.

وفي الوقت نفسه ، انخفضت العقود الآجلة لخام برنت ، وهي المعيار القياسي لأسعار النفط خارج الولايات المتحدة ، بمقدار 72 سنتا ، أو حوالي 1 ٪ ، إلى 71.86 دولار للبرميل.

شهد كلا المعيارين الأسبوع الماضي أعلى أداء أسبوعي لهما منذ أواخر يوليو من العام الماضي ، حيث ارتفع خام غرب تكساس الوسيط بنحو 8.6٪ ، في حين شهد خام برنت ارتفاعًا أسبوعيًا بنسبة 8.2٪.

في هذه الأثناء ، كان الارتفاع في عمليات التنقيب في الولايات المتحدة للإنتاج الجديد يسير أيضًا على الأسعار.

وقالت شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة في تقريرها عن كثب يوم الجمعة ان الحفارين الامريكيين أضافوا سبع حفارات بترول في الاسبوع حتى 13 ابريل مما يرفع العدد الاجمالي الى 815.

وكان هذا أعلى رقم منذ آذار 2015 ، مما يؤكد المخاوف بشأن ارتفاع إنتاج الولايات المتحدة.

وارتفع إنتاج النفط المحلي – مدفوعا استخراج الصخر الزيتي – إلى أعلى مستوياته على الاطلاق من 10.52 مليون برميل في الأسبوع الماضي ، وقالت إدارة معلومات الطاقة (EIA) ، والبقاء فوق مستويات الإنتاج في المملكة العربية السعودية وعلى مقربة من روسيا ، أكبر منتج للنفط الخام في العالم.

وقد حذر المحللون والتجار مؤخرًا من أن إنتاج النفط الصخري الأمريكي المزدهر قد يحبط جهد منظمة أوبك لإنهاء وفرة الإمدادات.

واتفقت أوبك والمنتجون الآخرون بما في ذلك روسيا على خفض الانتاج بنحو 1.8 مليون برميل يوميا في نوفمبر تشرين الثاني من العام الماضي لخفض المخزونات العالمية الى خمسة أعوام. من المقرر أن ينتهي الترتيب في نهاية عام 2018.

 

عن Amir Issa

شاهد أيضاً

ارتفاع مكاسب النفط بعد قرار اوبك عدم زيادة الانتاج

تداولات النفط فى الفترة الاسيوية 24-09-2018 على ارتفاع حيث يتجه خام غرب تكساس الوسيط إلى …