أخطاء المتداولين في الفوركس … الجزء الأول

يعد أخطاء المتداولين في الفوركس أمرًا شائعًا وغالبًا ما يؤدي إلى أخطاء تداول مألوفة وتظهر أخطاء التداول هذه بشكل خاص مع المتداولين المبتدئين على أساس منتظم. ومع إدراك هذه الأخطاء يمكن أن يساعد المتداولين على أن يصبحوا أكثر كفاءة في تداول الفوركس.

وعلى الرغم من أن جميع المتداولين يرتكبون أخطاء في التداول بغض النظر عن الخبرة إلا أن فهم المنطق وراء هذه الأخطاء قد يحد من تأثير هذه الخطاء في التداول. وسوف تحدد هذه المقالة الخطوط العريضة لأخطاء التداول العشرة الأولى وطرق التغلب عليها هذه الأخطاء هي جزء من عملية التعلم المستمر حيث يحتاج المتداولون عادة إلى التعرف عليها لتجنب تكرار هذه الأخطاء.

وقبل الالتزام بتداول العملات الأجنبية ضع في اعتبارك هذه الأخطاء العشرة الواسعة الانتشار التي يجب عليك تجنبها لأنها تساهم في نسبة كبيرة من التداولات غير الناجحة.

أخطاء المتداولين في الفوركس

الخطأ الأول: عدم وجود خطة تداول

يميل المتداولون الذين ليس لديهم خطة تداول إلى أن يكونوا عشوائيين في نهجهم لأنه لا يوجد اتساق في الإستراتيجية حيث ان استراتيجيات التداول لديها مبادئ توجيهية ونهج محددة مسبقًا لكل صفقة هذا يمنع المتداولين من اتخاذ قرارات غير منطقية بسبب الحركات المعاكسة يعد التخصيص لاستراتيجية التداول أمرًا أساسيًا لأن الانحراف بعيدًا قد يؤدي إلى إغراق المتداولين في منطقة غير محددة فيما يتعلق بأسلوب التداول وينتج عن هذا في النهاية أخطاء في التداول بسبب عدم الإلمام حيث يجب اختبار استراتيجيات التداول على حساب تجريبي وبمجرد أن يشعر المتداولون بالراحة ويفهمون الاستراتيجية ويمكن البدء بيها والتداول علي حساب حقيقي.

الخطأ الثاني: استخدام مفرط للرافعة المالية

يشير الهامش / الرافعة المالية إلى استخدام الأموال المقترضة لفتح صفقات الفوركس. بينما تتطلب هذه الميزة رأس مال شخصي أقل لكل صفقة فإن إمكانية الخسارة المعززة حقيقية ويؤدي استخدام الرافعة المالية إلى تضخيم المكاسب والخسائر لذا فإن إدارة مقدار الرافعة المالية أمر أساسي.

ويلعب الوسطاء دورًا مهمًا في حماية عملائهم. حيث يقدم العديد من الوسطاء مستويات رافعة مالية كبيرة غير ضرورية مثل 1000: 1 مما يعرض المتداولين المبتدئين وذوي الخبرة لمخاطر كبيرة حيث سوف يقوم الوسطاء الخاضعون للتنظيم بوضع حد للرافعة المالية إلى المستويات المناسبة التي تسترشد بها السلطات المالية المحترمة ويجب أن يؤخذ ذلك في الاعتبار عند اختيار وسيط التداول الخاص بك

الخطأ الثالث: ضيق الأفق الزمني

يعتبر عامل الوقت جنبًا إلى جنب مع استراتيجية التداول الخاصة بك من اهم العوامل التي يجب مراعاتها عند تداولك في سوق الفوركس، حيث من الممكن ان استخدم استراتيجية تداول ناجحة مع اختيار توقيت او اطار زمنى مختلف يتسبب في فشل التكنيك الخاص بك، حيث لكل نهج تداول آطر زمنية متغيرة وبالتالي فإن فهم الاستراتيجية الخاصة بك مع اختيار الاطار الزمني المناسب سيؤدي إلى صفقات ناجحة فعلى سبيل المثال، سيستهدف المضارب الإطارات الزمنية القصيرة، مثل اطارات الـ 5 و 15 دقيقه،  بينما يفضل المتداول طويل الاجل الاطارات الزمنية الأطول مثل الـ 1 و 4 ساعات وفى بعض الاحيان اطارات اليومي.

الخطأ الرابع: عدم اعطاء الوقت لأبحاث السوق

يُطلب من متداولي الفوركس الاستثمار في البحث المناسب لتوظيف وتنفيذ إستراتيجية تداول محددة ودراسة السوق كما ينبغي حيث ستلقي الضوء على اتجاهات السوق وتوقيت نقاط الدخول / الخروج والتأثيرات الأساسية أيضًا. حيث كلما زاد الوقت المخصص منك لأبحاث السوق زاد فهمك لسوق الفوركس وهناك فروق دقيقة بين الأزواج المختلفة وكيفية عملها. هذه الاختلافات تحتاج إلى فحص شامل للنجاح في السوق.

ويجب تجنب الاعتماد على النصائح الإعلامية التي لا أساس لها من الصحة دون التحقق من الإستراتيجية والتحليل الخاص بك وهو أمر شائع بين المتداولين وهذا لا يعني أنه لا ينبغي النظر في هذه النصائح والإصدارات الإعلامية، بل يجب التحقيق فيها بشكل منهجي قبل التصرف بناءً على المعلومات.

المصدر: dailyfx

التعليقات مغلقة.